في
الأربعاء 28 ذو الحجة 1435 / 22 أكتوبر 2014

جديد مكتبة الأفكار
جديد الصور
جديد المقالات


الإذاعة المدرسية
08-19-1427 05:56 PM
إن الإذاعة المدرسية لها دور كبير وفعال في غرس الكثير من المفاهيم التي في الغالب يحرص المعلم على اختصارها وتركيزها حتى تلقى في الوقت المحدد لها من البرنامج الإذاعي الصباحي بالمدرسة، لذلك يجب على الداعية في المدارس من معلمين ومعلمات وطلاب وطالبات أن يهتموا بهذه الوسيلة الدعوية النافعة بإذن الله تعالى إن صاحبها الإخلاص والصدق من قبل المعلم والطالب، وهذه بعض الأفكار للإذاعة المدرسية:
1.تطوير طريقة الإذاعة المدرسية ( وخاصة وقت الطابور الصباحي ) ، ومن تطويرها ما يلي :
أ‌- الاستفادة من فكرة كلمات ما بعد الصلاة فقرة .
ب- تعويد الطلاب على الإلقاء الارتجالي .
ج- إيجاد بعض البرامج المفيدة مثل ( استماع إلى شريط قرآن أو محاضرة ثم تعريف به - ذكر بعض جراحات العالم الإسلامي وتبصير الطلاب بواقعهم – مقابلة مع أحد المسلمين الجدد – مقابلة مع أحد الدعاة المسلمين من بعض الدول النائية ) وغيرها.
د – عمل لجنة خاصة بالإذاعة ومن مهامها تنظيم الكلمات والبحث عن طرق التطوير.

2.الاهتمام بضرب بعض الأمثلة التي تكون الشخصية الإسلامية وترفع القدرة والعزة لدى الطالب .

3.تجهيز بعض الأفكار والنصائح والتوجيهات التي يريد المدرس طرحها قبل فترة مناسبة حتى يمكن بلورتها في الذهن .. ولا تكون وليدة الحصة واللحظة التي يريد المعلم نشر الخير فيها.

4.استخدام أسلوب التعزيز اللفظي ( ثناء ومدح ) من قِبَل المعلم تجاه الطالب . فالطالب مهما بلغ من المرحلة السنية فهو أمام المعلم كالطفل أمام والده تقدمه وتؤخره كلمة واحدة ، وكم سمعنا عن طلاب بُعثت فيهم الحياة الإيمانية والدراسية بعد عبارة أو عبارتين أطلقها مدرس مُصْلِح عليه.

5.وضع جوائز للطلاب المتميزين ولا يكون المتميزون هم من الطلبة المتفوقين علمياً، وإنما يجب أن تشمل أربعة أصناف : المتميزون في الحضور والانصراف . المتميزون في الانضباط. المتميزون في السلوك والأخلاق (الدين) . المتميزون في الدراسة.

6.أن تكون بعض الجوائز شخصية كقلم أو كتاب ونحو ذلك ؛ ولو كان مكتوب عليها اسم المهدي والمهدى إليه لكان أبلغ في نفس الطالب لأنها ستبقى ذكرى عزيزة عليه يُريها من حوله ، وتجده يحفظها حتى يريها أولاده بعد ذلك.

7.غرس ألفاظ وعبارات اعتيادية في ذهن الطالب . حيث يعود المعلم الطالب دائماً على البسملة قبل البدء مع ذكر خطبة الحاجة ثم إظهار الحوقلة عند الحزن والهم ، وبيان الشكر اللفظي والفعلي عند الفرح والسرور ، والتسبيح عند الاستغراب ، والتكبير عند الإعجاب ، وغيرها من الأشياء التي لابد أن تتكرر أمام الطالب دائماً حيث أنها تؤدي إلى تعويد الطالب على تلك الألفاظ . بالإضافة ألى إثارة الكوامن من أسئلة ونحوها من صدر الطالب ؛ فيسأل عن معناها وكيف يفعلها ومتى يقوم بها . ثم إظهار القدوة أمام الطالب.

8.لابد أن يتطرق كل مدرس لمادته من حيث أهميتها مع التركيز على بيان حاجة الأمة لها .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3287


خدمات المحتوى


تقييم
1.48/10 (56 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.